قصص قصيرة

قصة الملك ذو القرنين في القرآن الكريم

قصة الملك ذو القرنين في القرآن الكريم

قصة الملك ذو القرنين على موقعنا قصص وحكايات اتمني ان تنال اعجابكم واذا كنتم تريدون المزيد من القصص فيمكنكم زيارة قسم : قصص جميلة

قصة الملك ذو القرنين في القرآن الكريم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..سوف نتحدث اليوم عن قصة الملك ذو القرنين كما ذكرت

في سورة الكهف في القرآن الكريم ,لقد كان الملك ذو القرنين من اعظم ملوك الارض في تلك الفترة,

لقد كان ملكا قويا يمتلك الكثير من الاموال والنفوذ والجاه ,ورغم كل هذا كان ملك صالح يخشى الله

ويعدل بين الناس بالحكمة دائما ,كان ذو القرنين يعيش في عهد سيدنا إبراهيم عليه السلام

ولكن لماذا سمي بهذا الاسم (ذو القرنين) ؟ يقولون الناس القدامى انه سمي بهذا الاسم لانه وصل

الى اقصى الشرق واقصى الغرب أي وصل إلى العالم اجمعه من شرقه الي غربه .وسمي ايضا بهذا

الاسم لأنه كان يرتدي قبعة بقرنين . كان هذا الملك العظيم من المؤمنين بالله ,وكان ينشر اسم الله

في الأرض , وفي يوم من الأيام كان يسير مع جيشه كان جيش كبير العدد وكانوا أقوياء للغاية كانو

ا يمشون في الأرض يهزونها من مشيتهم , كان يريد أن ينشر اسم الله تعالى في الارض ويدعو

الناس إلى عبادة الله الواحد .واثناء ذهابهم الى الارض التي تغرب فيها الشمس أو (مغرب الشمس )

أي أنها توجد في قارة أمريكا الشمالية حاليا ,وهي القارة الاخيرة التي تغرب فيها الشمس كل يوم ,

كما ورد في القرآن الكريم في قوله تعالى :

” حَتَّى إِذَا بَلَغَ مَغْرِبَ الشَّمْسِ وَجَدَهَا تَغْرُبُ فِي عَيْنٍ حَمِئَةٍ وَوَجَدَ عِنْدَهَا قَوْمًا قُلْنَا يَا ذَا الْقَرْنَيْنِ إِمَّا أَنْ تُعَذِّبَ وَإِمَّا أَنْ تَتَّخِذَ فِيهِمْ حُسْنًا “

أقرا ايضاً : قصص جميلة وقصيرة عن حسن الخاتمة قصة فيها عبرة جميلة

قصة الملك ذو القرنين 

وهناك في تلك القارة وجد (ذو القرنين) عين كبيرة يستطيع من خلالها رؤية الشمس وهيا تغرب

وكان منظرها اكثر من رائع ,وقد أوحى الله تعالى لذي القرنين ان يدعو الناس إلى عبادة الله وأن

يعرفهم ما جزاء من يؤمن بالله وباليوم الآخر وما جزاؤهم أن كفروا بالله فضل ذو القرنين يدعو الناس

إلى عبادة ربهم كما أمره الله تعالى فقد آمن به كثيرا من الناس وكان يوجد فئة قليلة لم تؤمن به

بعد . ثم اتجه ذو القرنين مع جيشه إلى ناحية الشرق ,وكانت هذه المنطقة وقتها كانت خالية

من الشجر وكان عبارة عن جبال مرتفعا تحجب ضوء الشمس عن سكانها . واتبع الملك العظيم

(ذو القرنين) طريقته وهي دعوة الناس إلى عبادة الله الواحد , فاستنجد به الناس الذين يسكنون

بين الجبال ..من ظلم يأجوج ومأجوج وقومهم لهم من أذية والاعتداء عليهم بالضرب ..فقام ذو القرنين

ببناء سد عالي وسور عالي جدا ايضا من الحديد والنحاس بعد أن قام بصهره , وردم ما بين الجبلين

لكي يمنع قوم ياجوج وماجوج من أذية الناس . ومن المهم جدا قراءة سورة الكهف كل يوم جمعة ،

لأنها تمنع خروج يأجوج ومأجوج فهم يحاولون الخروج كل يوم من محبسهم ، ولكنهم لا يقولون

سنكمل غدا ان شاء الله ، فسورة الكهف تجعلهم ينسون قول ان شاء الله ، لذلك ينصحنا رسولنا

الكريم صلى الله عليه وسلم أن نقرأ سورة الكهف كل يوم جمعة، لمنع خروج ياجوج وماجوج .

وعلمنا النبي صلى الله عليه وسلم من قراءة سورة الكهف كل جمعة ,لأنها تمنع خروج ياجوج وماجوج

من الخروج ,فسورة الكهف تجعلهم ينسون قول ان شاء الله سنخرج غدا وسنكمل .

السابق
قصص جميلة وقصيرة عن حسن الخاتمة قصة فيها عبرة جميلة
التالي
قصص مضحكة جدا كوميدية قصة مضحكة جدا وقصيرة

اترك تعليقاً