قصص الانبياء

قصة سيدنا أدم عليه السلام

قصة سيدنا أدم عليه السلام

قصة سيدنا أدم عليه السلام على موقعنا قصص وحكايات اتمني ان تنال اعجابكم واذا كنتم تريدون المزيد من القصص فيمكنكم زيارة قسم : قصص الانبياء

قصة سيدنا أدم عليه السلام

خلق الله عز وجل الكون وخلق ما فيه من سماءً ونجوم.وأرض وجبال وانهاراً وبحار , وأشجار وثمار ,

وخلق الملائكة من النور وخلق الشياطين والجن من النار , فلما أراد الله عز وجل أن يخلق بشراً

لكي يسكنوا في الأرض و يعمرونها ويعبدون الله فيها .فأرادت الملائكة أن تسكن هي في الأرض ,

وقالوا لله عز وجل : (أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء) , فقال لهم ربهم ( اني اعلم ما لا تعلمون ) . ( سورة البقرة الآية : 30 )

وخلق الله سيدنا آدم عليه السلام , وهو أول خلق الله عز وجل من البشر , قد خلق الله عز وجل

آدم من تراباً وصب عليه الماء فصار طيناً ثم نفخ فيه من روحه وجعله على شكل انسان حياً

متكامل يسمع ويتكلم ويفهم ويبصر , ويعبد الله عز وجل , فأمر الله تعالى الملائكة أن تسجد لآدم تعظيماً له , فسجدوا الملائكة حميعاً الا ابليس ابى واستكبر .

وقال إبليس : انا احسن من آدم فأنا خلقت من النار وهو قد خلق من طيناً , فكيف أسجد له ,

فطرده الله عز وجل إبليس من الجنة ومن رحمته , وقال الله عز وجل لآدم احذر من ابليس لانه

سوف يوسوس لك حتي تبعد عن طاعتي ويريدك ان تطرد من الجنة مثله .

أقرا ايضاً : قصة سيدنا نوح عليه السلام 

قصة سيدنا أدم عليه السلام

و خلق الله لادم زوجته حواء لتسكن معه في الجنه وتونسه لكي لا يشعر بالوحدة

وقد أباح الله لآدم أن يأكل من ثمار الجنة كله , إلا شجرة واحدة نهاه الله آدم أن يبتعد عنها,

فأمر الله آدم ان لا ياكل من تلك الشجرة , وان اكل من تلك الشجرة سوف يخرج ادم من الجنة

وسوف ينزل إلى الأرض يسكن فيها , وأن الأرض فيها تعبا ومشقة , عكس الحنة ففيها الراحة والنعيم كله .

فاغتاظ الشيطان من آدم لأنه يعيش في الجنة سعيداً مع زوجته حواء , اما هو مطرود

من رحمة ربه , فوسوس الشيطان إلى آدم حتى اقترب ادم من الشجرة وقد أكل منها .

نسي سيدنا آدم وأكل من الشجرة التي حرمت أن يأكل منها ولكنه عندما تذكر ندم على

ما فعله وطلب من الله عز وجل ان يغفر له لأنه قد أكل من الشجرة ونسيت كلام ربه , ولكن لم يقصد آدم عليه السلام أن يعصي كلام ربه .

قصة سيدنا أدم عليه السلام

وأنزل الله سيدنا آدم وزوجته حواء إلى الأرض يسكنون فيها , وظل آدم يستغفر ربه لأنه قد نسي

فأكل من الشجرة , فتاب الله عليه لأنه قد أكل من الشجرة وهو ناسياً , وعاش سيدنا آدم وزوجته

حواء في الأرض وانجبا اولاداً كثيرين , وزرعوا الأرض وعمروها , وعبد الله تعالى , وصار هؤلاء الاولاد

قبائل كثيرا وشعوباً وامماً , وتفرقوا في جميع انحاء الارض كلها , فجميع البشر هم ابناء سيدنا ادم عليه السلام وزوجته حواء .

السابق
قصص دينية قصيرة معبرة قصة بركة الصلاة على النبي المختار
التالي
قصة قصيرة خيالية للاطفال قصة السمكات الثلاث قصة هادفة

اترك تعليقاً