قصص اطفال

قصص اطفال مكتوبة هادفة قصيرة قصة درس الجمل للثعلب

قصص اطفال مكتوبة هادفة قصيرة

قصص اطفال مكتوبة هادفة قصيرة قصة درس الجمل للثعلب 

كان الجمل والثعلب أصدقاء جيدين للغاية ولصوص جيدين أيضاً ، ذات يوم قرر الصديقان عبور النهر ليتمكنوا من السفر إلى مزرعة قريبة لسرقة الطعام ، الثعلب الصغير لم يستطع السباحة لذا فقال الجمل لصديقه “أصعد على ظهري وسأسبح عبر النهر.

وهكذا صعد الثعلب فوق ظهر الجمل وسبح الجمل القوي عبر النهر إلى الجانب الآخر ، عندما عبروا النهر ، شق الجمل والثعلب طريقهم إلى المزرعة ، عندما وصلوا أخيرًا إلى المزرعة ، شرع الثعلب في أكل الدجاج بينما الجمل حفر بعض الخضروات الطازجة الجميلة.

سرعان ما انتهى الثعلب الجشع من التهام الدجاج قال لصديقه الجمل ، انا عادتاً عندما انتهى من الأكل اقوم بالغناء.

قال الجمل لا تغني لانني وهو يمضغ عشائه من الخضروات لأنني لم أنتهي من الأكل بعد وإذا غنيت سيسمعك المزارع دعني أنهي عشائي أولاً وبعد ذلك يمكنك أن تغني بينما نحن نسلك طريق عودتنا إلى البيت.

لكن الثعلب لم يعر أي إنتباه  لصديقه وبدأ بالغناء  بأعلى صوته ، سرعان ما سمع المزارع هذا الغناء وجاء مسرعاً من منزله يلوح بعصا كبيرة ، ويقول بصوت عالي سأعلمك كيف تسرق مني أيها الثعلب الحقير.

ولكن لأن الثعلب كان صغير جداً ورشيق ، كان قادراً على الهروب من المزارع بسهولة ، لكن الجمل المسكين كان بطيئًا جداً ، ولا يزال في منتصف تناول عشائه ، ولم يرى أن  المزارع قادم حتى فات الأوان.

المزارع الغاضب ظل يضرب الجمل الضعيف بعصاه الكبيرة ضربات كثيرة على ساقيه وظهره قبل أن يتمكن أخيراً من الفرار.

عندما وصل الجمل إلى النهر ، كان عظامه يتألم بشدة وكان مستاء جداً من صديقه الثعلب ، فقام الجمل بسؤال الثعلب لماذا غنيت عندما علمت أن المزارع سيسمعك وكنت تعرف أنني ما زلت أتناول عشائي ؟

رد الثعلب بطريقته قائلاً لأنها عادتي ، والآن دعني أصعد على ظهرك حتى نعبر النهر ونعود إلى منزلنا ، ثم مشى الجمل ببطء أسفل ضفة النهر إلى الماء وبدأ يسبح عبر الجانب الآخر مع الثعلب على ظهره.

عندما كان الجمل في منتصف النهر عند نقطة حيث كان الماء عميق جداً فقام بالتوقف عن السباحة ثم قال الثعلب لماذا توقفت! رد الجمل ‘عندما أنتهي من الأكل أنا معتاد على أخذ حمام.’

ظل الثعلب يتوصل إلى الجمل قائلاً : من فضلك لا تستحم فأنا لا أستطيع السباحة وإذا أخذت حماماً سأغرق وأموت’ فقال الجمل أنا اسف جداً ولكنني معتاد دائماً علي أخذ حمام بعد الأكل إنها عادتي.

قصص اطفال مكتوبة هادفة قصيرة جدا

وبهذا نزل الجمل ظهره إلى المياه العميقة حتى فقد الثعلب قبضته من على ظهر الجمل وبدأت في الدوران بلا حول ولا قوة ضد التيار السريع ، صرخ الثعلب يائساً ساعدوني أنا أغرق أنا أغرق.

سأل الجمل الثعلب ، ” هل أنت آسف لأنك كنت أناني جدا وجعلت المزارع يقوم بضربي؟’

نعم ، نعم ، أنا آسف حقاً ! بكى الثعلب قبل أن يختفي رأسه مرة أخرى تحت سطح الماء

لكن الجمل لم يكن لديه القلب لمشاهدة صديقه يغرق في النهر ولذلك سحب الثعلب الصغير من الماء ووضعه على ظهره ثم سبح الجمل بقية الطريق عبر النهر وتسلق الضفة على العشب الدافئ.

وأدرك الثعلب أنه كان أناني جداً وقال لصديقه ، ” أنا آسف جداً على ما فعلت وأعدك أنه يمكنك أن تثق بي إلى الأبد وهذا هو الأمر.’

ثم قال الجمل : وأنا آسف لأنني اضطررت تلقينك درساً اليوم.

ثم بدأ الصديقان بالضحك والدوران حول العشب الدافئ بينما جففت أشعة الشمس فروهم الرطب ، الثعلب تعلم درسا قيماً ذلك اليوم وقد علم أنه ليس من الجيد أن يخون صديقه ، وأنه إذا أخطأت من قبل شخص ما ، فقد يخطئ شخص ما.

قصص اطفال مكتوبة هادفة قصيرة مشابهه : 

قصص اطفال مكتوبة هادفة قصة جرة الذهب

قصص اطفال مكتوبة هادفة – قصة الأسد والفأر

افضل 10 قصص قصيرة للاطفال

قصص قصيرة هادفة قصة قيمة الوقت قصة بها حكمة وعبره جميلة جدا

السابق
قصص اطفال طويلة قصة احراج ادم من والده
التالي
قصص وعبر قصة فيليب واللعنة قصة حديثة 2020